الأربعاء، 18 نوفمبر، 2015

هذا المقال من قسم : ,

6 أشياء تجعل المدارس اليابانية مختلفة عن مدارسنا

العلم يبني بيوتًا لا عماد لها والجهل يهدم بيوت العز و الكرم
التعليم هو أساس نهوض أى مجتمع، والمدرسة لا يقل تأثيرها علي البشر عن تأثير الأسرة. لأن مجتمعنا يختلف عن المجتمع الياباني قمنا بجمع اختلافات بين المدرسة اليابانية والمدارس الآخرى حول العالم. 


1- لا يوجد مدرس بديل

عندما يغيب معلم فمن المعتاد أن يحضر مدرس بديل ليرعى الطلاب في الفصل، وربما أيضًا يدرس لهم جزء من مادته. هذا الأمر لا يحدث في اليابان، عندما يتغيب مدرس عن المدرسة، لا يوجد له مدرس بديل بل يُترك الطلاب في الفصل يذاكرون أو يقرأون في هدوء.

2- الساسوماتا

بالرغم من أن بلدًا آمنًا كاليابان لن تحتاج فيه أن تكون شديد الحرص فيما يتعلق بالدفاع عن النفس. لكن الساسوماتا -أنبوب معدني طويل ينتهي بما يشبه القوس في نهايته- موجود في كل مدرسة في اليابان ويتم تدريب الطلاب علي استخدامها من أجل إيقاف المجرمين خصوصًا المسلحين بالأسلحة البيضاء. 

3- الغذاء الساخن

بجانب حصول الطلاب علي وجبة غذاء ساخنة في فترة الغذاء، الطلاب يساعدون في إعداد الوجبات وتوزيعها وغسل الأطباق أيضًا.

advertisements

4- العطلة الإسبوعية يوم واحد فقط

يوم عطلة واحد كان هو الأمر المعتاد في مدارس اليابان حتى عام 1992 وبالرغم من أنه أصبح متاحًا للمدراس إعطاء يومين عطلة إسبوعيًا فحوالي نصف مدارس طوكيو لا تعطي عطلة يوم السبت للطلاب. وبدلا من مشاهدة الرسوم المتحركة يقضي الطلاب يوم السبت في حل مسائل الرياضيات.

5- في عطلة نهاية العام يذهب الطلاب للمدرسة!

بالرغم من قصر عطلة نهاية العام في اليابان والتي تصل إلى حوالي 5 أسابيع فقط، يستمر الطلاب في الذهاب للمدرسة في العطلة بسبب الأنشطة الرائعة التي يمارسها الطلاب في العطلة والتي تحول المدرسة إلى نادي.

6- لا يوجد عمال نظافة


في النهاية، الدراسة في مدرسة يابانية ليس سهلًا على الإطلاق لكنه أيضًا ليس مملًا. فبجانب أن الطالب سيقوم بعمل الكثير من الأشياء الجسدية والذهنية ولن يحصل على عطلات كثيرة فهو أيضًا لن يجلس طوال اليوم يستمع لشرح المعلم بدون توقف. 


advertisements

5 التعليقات: