الاثنين، 14 سبتمبر، 2015

هذا المقال من قسم : ,

لماذا ننسى أحلامنا فور الاستيقاظ أو بعده بقليل؟

 كم نكره أن نحلم حلم جميل ثم يتلاشى سريعًا بعد الاستيقاظ! أحيانًا ننسى أننا حلمنا من الأساس. علميًا لماذا ننسى أحلامنا فور الاستيقاظ أو بعده بقليل؟



نحن ننسى الأحلام كلها تقريبا بعد الاستيقاظ من النوم بدقائق، وعندما نقول كلها تقريبًا فنحن نعني هذا! فأنت تحلم باستمرار لكنك طوال الوقت تعتقد أنك لا تحلم على الإطلاق. ويعزى النسيان عموما لعوامل الكيميائية العصبية في الدماغ التي تحدث أثناء مرحلة نوم (REM) وهي مرحلة النوم التي تتميز حركات العين السريعة وتأتينا فيها الأحلام.

بمعنى أكثر وضوحًا خلال مرحلة نوم حركة العين السريعة لا يتم إفراز هرمون النورادرينالين في قشرة الدماغ، وهي منطقة الدماغ التي تلعب دورا رئيسيا في الذاكرة والفكر واللغة والوعي. هرمون النورادرينالين هو هرمون يعزز الذاكرة لدى البشر وغيابه أثناء الحلم بالتأكيد له عامل كبير في نسياننا الأحلام.

advertisements

لكنه ليس السبب الوحيد

دراسات حديثة أثبتت أنه عندما نحلم المخ يقوم بأنشطة عديدة أخرى، مما يجعل الحلم تفكير غير واعي بعض الشئ، هذا التداخل يجعل تذكر الأحلام صعب بعض الشئ. للتبسيط الفكرة، هل تتذكر في ماذا كنت تفكر اليوم وانت تغسل أسنانك؟ لا نعتقد هذا فهذا التداخل يجعلك لا تتذكر جيدًا.

الخلاصة: الحلم يحدث مع غياب إفرازات مهمة متعلقة بالذاكرة وأيضًا يحدث مع أنشطة أخرى للمخ وهذه العوامل تأثر جدًا على قدرتنا على تذكر الأحلام.

لكن لماذا بعض الأحلام تبقى في الذاكرة؟ 

على الرغم من أن معظم الأحلام تتلاشى، وبعض منها فقط يبقى. ويرجع السبب حسب البروفيسور (Ernest Hartmann) إما كانت هذه الأحلام جميلة جدا أو غريبة جدا، فاستولت على اهتمامنا فقامت بزيادة النشاط في قشرة الفص الجبهي DLPFC لدينا. وهكذا، فإن كلما زادت إثارة وجمال أو غرابة حلمك فأنك تميل لتذكره بسبب النشاط الذي يحدثه حتى مع الأسباب التي تمنع تذكرنا للأحلام. 

advertisements


مصدر

1 التعليقات: