الجمعة، 25 أغسطس، 2017

هذا المقال من قسم :

لماذا يُقتل الحصان إذا كُسرت ساقه؟


الحصان ذو الساق المكسورة غالبًا ما يتم قتله، لأنه من الصعب لساق الحصان المكسورة أن تلتئم بشكل سليم مجددًا. أيضًا بسبب الدورة الدموية للحصان المُعتمدة على حوافره. فترك حصان الحصان لفترة طويلة رغبةً في التئام الكسر، يُشكل خطر كبير على حياته. بالإضافة إلى أن تكلفة هذا العلاج مرتفعة نسبيًأ.

الخيول واحدة من أسرع وأجمل الحيوانات على ظهر الأرض، وتربط البشر علاقة وثيقة بالخيل منذ الأزل. فدائمًا ما كانت الخيل تتميز بمعاملة خاصة عن جميع الحيوانات نظرًا لسرعتها وقوتها الفائقة ومقدرتها البدنية.
استخدم البشر الخيول في القتال، وفي نقل الأشخاص والبضائع وفي الأنشطة التي تتطلب مجهود بدني هائل. - لذا يتم قياس مقدرة محرك السيارة ب"قوة الحصان" - وحديثًا أصبحت الخيول تستخدم في مسابقات الجمال والسباقات.

لكن هناك للأسف شئ واحد مُحبط ومثير للجدل حول الخيول.. وهو أن الحصان إذا ما كُسرت ساقة بشكلٍ ما، فمن الصعب إصلاحها. وللأسف بشكلٍ ما يتم قتل الحصان.

على الرغم من أن خيول السباق قد تُصاب بعدة إصابات وقد تُكسر أرجلها أيضًا أثناء أحداث السباق, فهذا من الممكن أن يحدث أيضًا في أي أي وقت ولأي سبب غير المشاركة في أنشطة الترفيه.وبمجرد أن يحدث هذا، فالخيول غريبة نسبيًا، على مستوى التشريح.

فبدايةً الخيول لا تمتلك أية عضلات تحت مستوى ركبتها. ويرجع سبب سرعتها المذهلة لنظام "الأربطة\الأوتار" الرائع في أجسامها. والذي يعمل كزنبرك يمكن الخيول من الإنطلاق بسرعة.

عظام الأرجل لدى الخيول خفيفة جدًا

بينما يوجد ترتيب للعظام والأربطة والأوتار يمكن الحصان من العدو مسرعًا، توجد أيضًا نقطة ضعف. ألا وهي عظام الساق السفلى للحصان- مكان الإصابة المتكرر- , والتي تولد طاقة هائلة لكنها خفيفة في الوزن نسبيًا. كما تحتوي رجل الحصان على 80 عظمة من أصل 205 يمتلكها في جسمه بالكامل. لذا عندما تنكسر رجله السفلى، فإن العظام التي تحويها لا تنكسر فقط, بل تنشطر كُليًا مما يجعل من المستحيل إرجاعها كما كانت. 

التأثير على الدورة الدموية

تلعب حوافر الحصان دورًا محوريًا في الدورة الدموية للحصان. فإذا لم يتحرك الحصان لسببٍ ما فإن الإمداد الدموي لساقه يتأثر سلبيًا بشكل هائل. مؤديًا إلى تأثر الدورة الدموية في جسمه بالكامل. 

ساق الحصان تتحمل كمية هائلة من الوزن

يبلغ وزن الحصان البالغ حوالي 450-1000 كجم. عادةً, تحمل هذه الكمية الهائلة من الوزن أرجل الحصان الأربع. 
فعندما تكسر إحدى هذه الأرجل يزيد الحمل على بقية أرجل الحصان ويحدث إلتهابات في المفاصل والغضاريف.

الحصان لن يقف ساكنًا !

الخيول تقاوم السكون بشكل كبير, وتحب أن تبقى أنفسها منشغلة بالتجول في الأنحاء طوال الوقت، ومن الصعب إبقاءها ساكنة أذ تقاوم ذلك بالقفز والرفس.
وعلى الرغم أنه من الضروري إراحة الساق المكسورة للحصول على بعض الوقت كي تلتئم بشكل جيد. فمن المستحيل إبقاء الحصان ساكنًا لأيام أو أسابيع. وحتى لو افترضنًا أنه قد حدث فإن إبقاء مثل هذا الوزن الضخم على الأرض سيؤدي إلى قرح مزمنة، وهي مشكلة أخرى يجب التعامل معها.
وكل ذلك سيؤدي لمشاكل عاطفية للحصان الذي جُبل على الإنطلاق والعدو، لذا فالبقاء لأسابيع مُقيد الحركة سيؤدي لتدمير البنية النفسية للحصان.

تكاليف العلاج

تكلفة علاج ساق الحصان المكسورة مرتفعة بشكل كبير. لذا إن لم يكن الحصان مُميز وغالي الثمن، يميل الناس لتجنب إنفاق أموال طائلة لعلاج الحصان، مع وجود إحتمالات ضعيفة للشفاء المثالي .

يقوم مالكه  لتخليصه من عذاب الألم بقتله بالطبع تحت التخدير ووفق شروط ومعايير محددة، ليتركه يرحل بسلام بعيدًا عن هذا العالم القاسي. 

2 التعليقات:

  1. انا كمان شايف قتله اسهل ههههه شكرا للمعلومة

    ردحذف