الجمعة، 7 أغسطس، 2015

هذا المقال من قسم :

في خليج ألاسكا يلتقي نوعان من المياه ولكن لا يختلطان، ما التفسير العلمي لهذه الظاهرة؟

هذه الصورة انتشرت على الأنترنت لسنوات، وهى من خليج ألاسكا وفيها يبدو وكأن هناك خط فاصل بين المياه، ما تفسيرها؟ 


في هذا المكان تحدث ظاهرة طبيعية غريبة، يشترك فيها نوعان من الماء، نوع داكن ونوع يبدو لونه أخف. في هذا المكان تلتقي مياه الأنهار المتجمدة بعد الذوبان مع مياه شواطئ خليج ألاسكا. 

هذه الظاهرة الغريبة تعرف باسم (Stratification) أو الطبقات المائية، وهى تحدث بصورة أفقية أو رأسية في العديد من الأماكن حول العالم. وتحدث لعدة إسباب، منها؛ اختلاف نسبة الأوكسجين في الماء، أو اختلاف كثافة الماء، أو اختلاف درجات الحرارة. 


في حالتنا هذه في خليج ألاسكا، السبب هو اختلاف درجات الحرارة، فمياه تأتي من أنهار متجمدة تختلف درجة حرارتها عن مياه الخليج، وأيضًا بسبب اختلاف الملوحة واختلاف الكثافة. كل هذه العوامل أدت لحدوث هذه الظاهرة فالاختلاف بين الماء في درجة الكثافة والحرارة يجعل هناك صعوبة في الامتزاج والاختلاط. لكن العزل ليس تام وكأن هناك سور عملاق يحجز بين المائين، بل يحدث اختلاط بسيط بين المياه وأحيانًا أماكن "الحدود" بين المائين تختلف حسب عدة عوامل. 

المصادر: 1 - 2 

ننصحك بقراءة: 




2 التعليقات:

  1. قوله تعالى : ( وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخًا وَحِجْرًا مَحْجُورًا ) الفرقان/53.

    ردحذف
    الردود
    1. قوله تعالى : ( وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخًا وَحِجْرًا مَحْجُورًا ) الفرقان/53.

      حذف