السبت، 1 أغسطس، 2015

هذا المقال من قسم : ,

لماذا نشعر بألم الحزن في صدورنا بالرغم من أن مصدر الحزن هو المخ؟

المخ هو المتحكم في وعينا، ادراكنا ومشاعرنا أيًا كانت، لكن عندما نشعر بالحزن فأننا نشعر به في صدورنا دائمًا، لماذا؟ 





الأجابة من (روبرت إيمري) و (جيم كوان)، اساتذة السيكولوجي في جامعة فيرجينيا. 

"القلب المجروح" و"غصة في الصدر" هى تعبيرات مجازية تعبر عن مشاعرنا لكنها ليست مجازية تمامًا فهى تعبر عن ما نشعر به حقًا. المشاعر النفسية قد تحقق ألمًا على المستوى الفيزيائي والبيولوجي. هذا الأمر حيّر العلماء فهم لا يعرفون السبب حقًا، لكن هناك دراسة تم اجراؤها وضعت تفسير محتمل لشعورنا بضيق الصدر.


في دراسة تمت في 2009 في جامعتي ميرلاند وأريزونا، علماء "الألم" أوضحوا أن هناك نشاط يحدث في منطقة في المخ تُعرف باسم (القشرة الحزامية الأمامية) عند الشعور بمشاعر ما. القشرة الحزامية الأمامية عندما نمر بموقف عصيب تطلق سلسلة من التفاعلات تزيد من نشاط العصب المبهم (vagus nerve). العصب المبهم هو عصب يبدأ في جذع الدماغ ويربط الرقبة والصدر والجوف. عندما يزداد نشاط العصب المبهم فهذا يسبب لنا الألم وضيق الصدر وأحيانًا شعور بالغثيان. 


للمزيد تابعنا على فيسبوك (من هنا)  وتويتر (من هنا)





ننصحك بقراءة: