الاثنين، 30 نوفمبر، 2015

هذا المقال من قسم : , ,

لماذا نقول أن هذا الشخص يبدو جميلاً، وآخر قبيحاً (علميا)؟


الجمال يكون في عين الناظر، ولكن البشر يشاركون بعض الأفضليات العالمية، عندما يتعلق الأمر باختيار شريك آخر أكثر جاذبية. على سبيل المثال الرجل طويل القامة، والقوي البنية بغض النظر عن الإنتماء العرقي، وهذه الصفات تكون مصنفة على مستوٍ عالٍ من الجاذبية. وكثير ماوصفت النساء بالجاذبية على أساس كِبر العيون، ونحافة الخصر، وشفاتان ممتلئتان.

قرر أحد دكاترة المملكة المتحدة وهو الدكتور كريس سليمان ان يعالج مسألة "الجمال المثالي"، وقال أنه يريد أن يجعل دليلا مرئيا لأجمل رجل وأجمل فتاة في المملكة المتحدة.
بالنسبة للسيدات فهل الوجه المثالي لـ(ايما ستون-Emma Stone)، ام (نتالي بورتمان-Natalie Portman)؟ قام الباحث بتصميم شبيهات لهن ولكن هناك أختلاف كالبدانة، حاجبين لافتين للنظر، رأس على شكل قلب، وشفاة رطبة. وبالنسبة للرجال قام بتصميم أشخاص ذو فك قوي، لحي خفيفة، وشعر داكن. 

باستخدام التكنولوجيا، والتي تشبه الي حد كبير التي تستخدمها الشرطة لإنشاء تجميعات لصورة للبحث عن مجرم معين، حيث قام بتصميم 100 صورة بملامح وجه مختلفة؛ مثل حجم الأنف، والشفاة الممتلئة، وشكل ولون الشعر، ثم طلب من الناس تقييم كل الوجوه المائة، ليحصل على الوجه المثالي.


وفي النهاية حصل على هذه الصورة:
ويقول الدكتور سليمان ان الجمال المادي معقد ويختلف على حسب الثقافات البشرية، والتفضيلات الفردية، وعلي مدي العصور.

وبالرغم من أن الجمال نسبي ويختلف من بيئة إلى أخرى لكن هناك معايير علمية وعالمية ثابتة فينجذب الرجال الي النساء الأقصر طولا منهم، واللاتي يمتلكن شفاة ممتلئة، وأيضا التي لديها وجه متماثل (هذا يرمز الي ارتفاع هرمون الأستروجين لديهن)، بينما تنجذب النساء الي الرجال الأكثر طولا منهم (هذا يرمز الي أرتفاع هرمون التستوستيرون). أيضا الجمال يتجاوز المعايير الملمحية. الجمال هو أيضا في كيف يفكر الشخص، وطريقة مشيه، والطريقة التي يتفاعل بها مع الآخرين.

نسبة Phi النسبة الذهبية


ليس هذا فقط السبب ولكن هناك أيضا مايعرف بالنسبة الذهبية؛ وهي رقم مميز حيث أنه اذا تم تقسيم خط الي قسمين، وتم قسمة الجزء الأكبر على الأصغر فإنها تساوي الطول الكلي للخط اذا تم قسمته على الجزء الأكبر، والذي يطلق عليها phi حيث ان phi = 1.6180339887498948420 مثلها مثل "الباي" لها رقم خاص بها.

وهذه النسبة على أساسها تم بناء الأهرمات بمصر، ومعبد البارثينون باليونان؛ حيث أن نسبة القاعدة الي الارتفاع =1.5717 وهي قريبة من النسبة الذهبية. في العام 1509 كتب (لوكا باتشولي-Luca Pacioli) كتابا يشير الي عدد معين باسم(النسبة السماوية-"Divine Proportion,")، والتي بينها (ليوناردو دافنشي- Leonardo da Vinci)، وأطلق عليها (النسبة الذهبية-Golden section)، وبالفعل كان يستخدمها في رسوماته مثل (موناليزا-Mona Lisa)، (da Vinci's Vitruvian Man) وهي من أشهر لوحاته، وهناك فنانين آخريين كانوا يعملوان بالنسبة الذهبية مثل (Michelangelo, Raphael, Rembrandt, Seurat, and Salvador Dali). تلقائيا تقوم أدمغتنا بالتعرف على هذه النسبة دون أن ندرك ذلك، وعليها تقول هذا جميل، وهذا قبيح.

وهناك جزء فى الفص الصدغي فى الدماغ يسمي (fusiform gyrus او التلفيف المغزلى)، وهو مسؤول على التعرف على الوجوه المختلفة، ثم يرسلها الى أجزاء أخرى فى الدماغ ليتم تحليلها، وتحدد ماذا كان هذا الشخص يبدو مجرما، وتتعرف أيضا على تعابير الوجه قتحدد ما اذا كان هذا الشخص حزينا ام سعيدا كمثال.


المصادر:  1 - 2 - 3

10 التعليقات:

  1. سبحان الله , جزاكم الله خير

    ردحذف
  2. كيف يعني ينجذب للي وجهها متماثل ؟

    ردحذف
    الردود
    1. اعتقد متناسق اللي تصير مملوحة وملامحها متناسقة وكذا

      حذف
  3. ينجذب للي اقصر منهم؟ حتى اللي طولها ١٥٠ ؟

    ردحذف
    الردود
    1. نعم حتى لو كانت 150

      حذف
  4. الله كريم وانا أختك اكيد في أحد بينجذب هي مسألة وقت فقط 😔

    ردحذف
  5. انا حبيبي وزنه فوق 100 واموت فيه واعشقه
    الحب حب الروح قبل الجسد

    ردحذف