الاثنين، 9 أكتوبر، 2017

هذا المقال من قسم :

9 أسباب لعدم الذهاب للتمرين ،، أحيانًا!


في عالمنا الذي يسير على مبدأ " هل من مزيد "، من السهل سقوط البعض في مصيدة أداء التمرينات الرياضية الزائد عن الحد. لكن عندما يتعلق الأمر بأداءك للتمارين الرياضية فأحيانًا يكون من الضروري ألا تقوم بالمزيد.

بالتأكيد نحن لا نخبر الناس أن يتركوا الرياضة، لكن جدولك لأداء التمارين يجب أن يحتوي على أيام للراحة - وأحيانًا أسابيع !-

غير مُقتنع؟ .. إذا فهنالك 9 أسباب سوف  تجعلك تقتنع،

1- عضلاتك تنمو في وقت الراحة وليس أثناء التمرين !

رفع الأوزان يقوم بإحداث تمزقات دقيقة في عضلاتك والتي تتعافى أثناء الراحة فقط.
عملية إصلاح هذه التمزقات هي التي تجعل عضلاتك أقوى من ذي قبل. فبينما من الضروري تدريب عضلاتك بقوة، لتحفيز بروتينات بناء العضلات، فإن إعطاء جسمك وقت كاف للتعافي يأتي على نفس القدر من الأهمية - حتى تشعر بذهاب الألم كليًا-.

2- التدريب الزائد يُمكن أن يسبب صعوبة في فقدان الوزن ! 

 معظمنا يدرك أن الإفراط في التمرن يؤدي إلى خسارة الوزن بشكل هائل، لكن معظم الناس لا يدركون هذا قد يحدث تأثر عكسي !
فالجسم لديه آليات دفاعية، فعند زيادة التمرين بشكل مفرط يقوم الجسم بمقاومة فقدان الوزن أو حتى إكتساب الوزن.

3- الإفراط في التمرن يُمكن أن يتعارض مع الدورة الشهرية ويسبب إنحباس الطمث!

الدورة الشهرية ربما لا تكون زائركِ المفضل، لكن فكرِ أنها مؤشر لوظائف جسمك الحيوية، فانتظامها يؤشر على أن جسمك في صورة جيدة ويستطيع حمل طفل صغير.
بينما انقطاعها يعني مشكلة، خاصة إذا انقطعت لأكثر من ثلاثة أشهر. فنقص الإستروجين يؤدي إلى ضعف العظام والذي يجعلكِ أضعف وعرضة للإصابة.

4- اضطرابات النوم بسبب الإفراط في أداء التمارين.

فقد تحتاج للنوم فترات طويلة بسبب التعب الزائد أو قد لا تستطيع النوم بسبب الإرهاق الشديد، كلاهما مؤشر لوجود شيء خاطيء.

5- اضطرابات في المزاج العام

رغم أن التمرينات الرياضية تعالج الإحباط والإكتئاب، حيث أثبتت بعض الدراسات أن التمرينات تستخدم كوسيلة استرخاء لعلاج الإكتئاب المتوسط. ويمكن استخدامها لتحفيز مزاج جيد للعدائين، لكن الإفراط في ممارستها يأتي بنتائج عكسية مُسببًا التوتر والإحباط المزمن.

6- تمارين أكثر = شهية أكثر

لا تحتاج لأن تكون عالمًا خارقًا لتعرف أن ممارسة التمريبنات الرياضية بكثرة يسبب الجوع الشديد.
فكلما تمرنت أكثر كلما احتاج الجسم لمزيد من الطعام لتعويض الطاقة المفقودة، بعض النساء يخشين قطع التمرينات حتى لا يكتسبن وزنًا زائدًا، لكن الجوع يتناقص كلما كانت التمرينات خفيفة، لذلك فلن يشعر الشخص بالجوع مع جدول من التمرينات الخيفة أو المتوسط وبالتالي لن يكتسب وزنًا أكبر.

7- سوف تشعر بالإرهاق طوال الوقت !

جميعنا يحب ذلك الشعور بالطاقة عقب انتهاء التمرين’ لكن الإفراط في التمارين لا يعني اكتساب طاقة بأي حال من الأحوال.
فالإفراط في التمارين بشكل منتظم سيجعلك تشعر بالإنهيار بحلول الظهيرة نتيجة للتعب وألم العضلات وعدم القدرة على الحركة، استمع لنداءات جسمك، فعندما تشعر بالتعب قم فورًا بإلغاء جلسة التمرين المكثف على جدولك.

8- التمرين المفرط سيطفيء حماسك !

الحياة تعتمد على التوازن وجميعنا لديه موارد محدودة- سواء وقت أو طاقة أو أموال-، والإفراط في استهلاك هذه الموارد على التمرين سيؤدي للإحباط في النهاية.
فمن الأفضل الإلتزام بجدول مناسب لتحملك لمدة طويلة بدلًا من الإندفاع وترك كُل شيء بعد شهر واحد من البداية.
حاول أن تجد التوازن الذي يجعلك تداوم على ممارسة الرياضة طيلة حياتك وإفادة جسمك بأقصى توازن ممكن.

9- وقت فراغك سيتآكل !

لو وضعنا المنظور الطبي جانبًا، سنجد أن الذهاب لصالات العاب القوى يوميًا وبشكل مكثف سيقضي على أوقات فراغك والتي يجب أن تستثمرها في المزيد من الأشياء المفيدة غير الرياضة، فلإصدقائك ولعائلتك عليك حق، وكذلك يجب أن تجد الوقت لتعلم شئ مفيد.

0 التعليقات:

إرسال تعليق